T5erbeesh: Fear of Fear | الخوف من الخوف 

 

Noha Ismael نهي اسماعيل

هو أفضل شعور وأسوءُ شعور ،أفضل شعور لأنه حينما تخاف فأنت تحمي نفسك من أشياء كثيرة خارج النمط المعتاد الآمن الذي اعتدت عليه ، و أسوءُ شعور لأنه يحميك من كل شيء بما في ذلك هذه الحياة

جميعنا فطمنا على الخوف ، زرع فينا منذ الصغر، فأمك تخاف عليك وأنت طفل من أن تبكي ، تشكو ، أو تلعب بطريقة "خطيرة " قد تؤذيك

⁩   وإنْ ولدتَ "عنيداً ،جريئاً " بمقدار ضئيل ، ‏وأقدمت على عمل شيء "خطير نسبياً " لنمطهم ، يتهمونك بنبرةٍ حادة و يقولون لك نهراً " انت لاتخافْ ؟

 

 حينها تشعر بأن الخوف واجبٌ وفرضٌ عليك ، وعدم وجود هذه الصفة النبيلة فيك يعد عيباً كبيراً لك كطفل، ثم يتحول لخطرٍ كبير عليهم كـ شاب متهور بقراراته

الخوف ، يسيطر على جزء كبير جداً من حياتنا ، لا أحد فينا يستطيع نكران ذلك حتى أولائك الشجعان

 مما نخاف ؟ من كل شيء 

من المجهول ، من القادم ، من غير المعهود ، من خارج الصندوق الذي دائماً ماوصفوه بأنه أسود لكن رؤيتهم كانت بسبب وجودهم داخل ذلك الصندوق " الأسود" الذي يعكس لونه وليس لون خارجه 

بعض الأسئلة الوجودية اختَـلَقَ لها من حولك جواباً وقرَّرو بأنّـهُ وجوديٌّ أيضاً ، وفرض أن نسير كلنا وفقاً له...  ونحن بطبيعتنا لم نرفض ،لأن الرفض في قاموس الشجاعة والجُرأة ، والقوة الخطيرة القابعة خلف الخطوط الحمراء التي رسموها ولوّنّاها 

لماذا فعلت ؟ لأنني خائف 

لماذا لم تفعل ؟ لأنني خائف

الجواب نفسه والأسئلة تختلف

T5erbeesh: Grace | نعمة

 

Shada Maayouf

a poem describing Jannah


Await a gift of your lord,

Wherein you see no heat nor cold,

Gardens underneath which rivers flow,

Whithin are trees with their fruits they bow,

And still...

 

Its beauty incomparable, beyond our thoughts,

Where no hatred norjealousy do stain our hearts,

Clothed in garments of silk in green,

With maidens and servants what a luxurious scene,

And still...

 

Imagine a world as in fairy tales beautiful and fine,

Four rivers of water, milk, honey and wine,

its stones are pearls and its sand is safran,

Where we'll be shaded by His mercy,

and the sky is His throne,

There's more still...

 

When our records glow white page for page,

Where all of us are equal, identical in age,

Reclining on couches the inner covering of which is silk,

handled cups mixed with ginger, pure to drink,

What could be there still...

 

The prophets and the righteous are your neighbours and friends,

Where the eternal bliss stars but never ends,

Where you may join the companions and befriend them too,

When "Mohammad" صلى الله عليه و سلم recognises you...

What are you waiting for still...

 

A place unlimited in time and space,

Where the greatest of bounties is seeing His face,

A glance you dreamt of for days and days,

and a goal worth craving for those,

Who,

Seek,

His,

Grace.


You can find Shada on Twitter

T5erbeesh: مهرجان خريف هون‎

Fatima Othman | فاطمة عثمان

أرض (هون) النَّدية، و الواحة الغنَّاء

تورق بالنَّماء في وسط إقليم (الجفرة) بحياض الوطن الغالي ليبيا

احتضنت فعاليات الدورة ▫ الحادية والعشرين ▫ من مهرجان الخريف السياحي الدولي 

وعانقت سماءها أهازيج الفرح و الحبور إحتفاءً بهذا المحفل الثقافي القشيب 

FB_IMG_1508855689938.jpg

هون الجميلة بسماحة أهلها لم توفر جهدًا في الترحيب بزوارها و ضيوفها، و الذين توافدوا عليها من سائر مدن وطننا الحبيب

و لم تثنيها عرقلة الظروف المادية و قلة الإمكانيات الفنية عن تفقي آيات الكرم الأصيل 

مناشط مهرجان (هون) للخريف، تتوالى تحت شعار عام يواكبها سنويًا

بالإضافة إلى تحري شعار خاص يترافق مع مطلع كل دورة بتجدد ملهم 

مع مهرجان (هون) هنالك دومًا طواف شغوف بعبق الزمن الجميل، و استحضار للموروث الشعبي بحنين و بوارق دهشة لا ينقطع مدادها 

على مدى أربعة أيام من فسحة الوقت كانت هناك 

صولات و جولات طالت خضم فعاليات المهرجان

و التي تُستهل في العادة بإطلالة المعارض التراثية في حُلّة بهيّة تبرز أجمل المقتنيات التراثية و المشغولات اليدوية مما تجود به منح واحات النخيل بالجوار

يتواثب حس الترقب لدى الحضور متابعي مهرجان الخريف ب (هون) مع زخم حفل الإفتتاح شين لبناته الأولى عبر توق المفاجأة و دهشة مطالعتها 

و التي لطالما استأثرت بوافر فضولهم لما يكتنفها من مضمون وجداني يستحضر طقوس موروثة و موغلة في ترف الأصالة 

FB_IMG_1508855894570.jpg

مجسم فنّي شكّلتهُ َ إحترافية عالية تروي تحليق الإبداع 

الحصن الفضي و المزدان بأناقة الحلي هو من جسد تلك المفاجأة برونق بديع

2017-10-06 05.47.33 1.jpg

المهرجان لا تهدأ وتيرته بألق فعالياته ؛ و التي شهدت العديد من عروض الفرق الشعبية و التي دوزنت حس الإصغاء للفن الأصيل

2017-10-06 05.52.22 1.jpg

كما إن رتم الحياة اليومية اوقظ جذوة المهرجان

 فازدانت ساحته بعروض تعبيرية و لوحات فنية

جسدتها بجمالية أُضمومة من أزاهير الأطفال يرفلون في حلَّة الزيّ التقليدي بتيهٍ و زهو ، و يصدحون بالحب و ينشدون للسّلام 

2017-10-06 08.14.01 1.jpg

و مثلما لموسم (الخريف) مباهجه بفيض تنوعه الثري 

فإنَّ مهرجان خريف هون يترجم ذاك التنوع على نسق الإثراء بالمزاوجة بين عبق الماضي الجميل و مغانمه التراثية و بين تطلعات الحاضر الفتيَّة 

لهذا عكفت إدارة المهرجان على إستقطاب الموهوبين من الطاقات الشبابية اليانعة و دعمها عبر إتاحة فرص الثقة بإمكانياتها الخلاقة، و تبني مشاربهم الفنية الماتعه 

FB_IMG_1508857545968.jpg

فكان (الملتقى الأول للشباب) الخميلة الوارفة التي احتوت نخبة من الشباب المبدعين في مناحي ثقافية متعددة شملت أبجديات.. #التصوير_والرسم_والموسيقى

2017-10-10 04.04.41 1.jpg

و على هامش مهرجان الخريف بهون شهد الحضور أيضًا، رواق أدبي و صالون ثقافي دوزن حس الإصغاء إلى شدو الشعراء و حلقت معه الذائقة إلى قوافي القصيد بإلهام مناهله الغضّة من عيون الفصحى و واحات العامية بتهاطل القريض الشعبي

الجليس الأنيس (الكتاب) نال حظوة أكرمت وفادته و لمس إقبال ملحوظ من قبل رواد معارض الكتاب و التي تألقت زهوًا بالمهرجان 

FB_IMG_1508856898192.jpg

العرس الهوني العريق تأنق برواء، مع عروض الفرقة الشعبية للفنون في مواكبة أنيقة للمهرجان طيلة أيام إنعقاده . 

و ذلك في إطار تعريج شمولي على ملامح تراثية أصيلة لازالت تنبض بفخر و أعتزاز مستمد من عراقة جذورها 

و تؤطر إحياءها بخافق الأجيال المتلاحقة 

و في إستباقية إبداعية بحس الحداثة تزامنت مع كل إطلالة لمهرجان خريف هون  

كان للمحاكاة الواقعية بمنظار (السينما) صدًى راقٍ 

بين الأهالي و ضيوفه 

أمَّا الإكليل الذي توجت به (هون) حفل ختام مهرجانها الباذخ الألق 

فتمثل في معزوفات رائقة من فرقة الموشحات الأندلسية تجلت بعذوبة سرّ لها خاطر الذائقة، و شنّف رخيم لحنها آذان الإنصات و تجلياته 

حسّ الدهشة لم ينقطع سبيله، و شذرات الإنبهار، لم يخفت وميضها البهي، بعنفوان يانع يتهادى في الجوار حتَّى مطلع الخريف القادم و مفاجأت مهرجان متجدد تغدقها علينا مدينة (هون) الأصالة بكرم أهلها الطيبين 

أترككم في رحاب الصور، تطالعون عبر مفرداتها ملامح فتيَّة لمهرجان الخريف(هون) و كأنكم بالجوار و من ضمن الحضور

T5erbeesh: Salam | سلام

Tami Elkilani طامي الكيلاني

سلام على الاصحاب الي كانو في يوم قراب و اختفوا من حياتك

سلام على الضي وهروبه إلي يدمر في نفسيتك مهما حاولتي انك متعدليش

سلام على كل حبيب فاتك ولا مقدرش قيمتك

سلام على الايفون الي شاشته تكسرت وخربت يومك

سلام على كل مسلسل تعلقتي بيه وكمل

 سلام على لما تكوني ماشية على حالك وحد يجي من وراك ويحولك كندرتك برجله الغجرية

سلام على كل صدمة مهما كان صغرها

 سلام على المسج الي يوصلك ومترديش عليه، مش لان عندك اَي حاجة ضد الشخص الباعث بس لان الموضوع شوية توو ماتش في الوقت الحالي

سلام على عركات كل يوم ملهمش اَي لزمة مع اختك ولا خوك

 سلام على كل طلعة ولا اَي حاجة مخطتتلها ومصارش منها

سلام على لما يصير منها لكن معندكش نفس تشوفي حد

 سلام على كل غالي فقدتيه

سلام على عدم حيلتك

 سلام على اَي كلام سمعتيه و وجعلك قلبك ومعرفتيش كيف تردي عليه ولا حتى فاهمة عليش وجعك أصلا

 سلام على كل لحضة شينة وقفاتك وخلاتك تتفكري وتقدري قداش اللحضات الحلوة اهم من اَي حاجة ثانية في الحياة

سلام عليك

وعلى معاناتك اليومية

 كل حاجة عمرك حسيتي بيها مش دلع ولا كلام الفاضي

 كل حاجة حسيتي بيها وزمطتيها ونسيتيها ولا بكيتي عليها كوناتك وخلاتك الإنسانة الي هيا إنتي الْيَوْمَ

ردي بالك من روحك

خليك حنينة على نفسك

ملهاش غيرك يفهمها

Month Three: Fear | الخوف

الخوف شعور عالمي. بعض من ردود هذا الشهر تتحدث عن مخاوف مشتركة و عالمية، مثل الخوف من الفشل ، الخوف من الخسارة ، و ما الي ذلك. و بعضها تتحدث عن مخاوف اكثر تحديدا لمجتمعنا الليبي ، مثل اثار الحرب و إخفاء وجه المرأة في الصور. لكن كلهم مخاوف انسانية، و مصدر ضعف و قوة.

استمتع بالقراءة، وشاركنا افكارك و مخاوفك من خلال التعليقات


Fear is universal. Some of this month’s submissions speak of common and international fears, such as fear of failure, fear of loss, etc. Some speak of fears more specific to our Libyan society, such as the effects of war and hiding women's faces in pictures. Nevertheless, all are human, and are both a source of weakness and strength.

Enjoy reading, and share your thoughts and fears with us through the comments.